Thursday, March 23, 2006

الغلاف

اخذت راي الناس في غلاف القصة التي كتبتها وطلبت من كل فرد ان يضع الاخر في المنطقة التي يراها مناسبة والذي اود ان اقوله بعد التجربة التي خضتها ان المهم ان يكون الانسان نفسه لا احد اخر ولا يشغل باله بمن حوله حتي يصل لمراده وذلك لانه لو انشغل بمن حوله سيتاخر كثيرا وربما لن يصل وذلك لان الاراء مختلفة (فليس بالضرورة ان يكون كل طريق يسلكه الفرد هو ذاته الطريق المناسب ) . لذا يجب ان يتوافر قدر من المرونة للتعامل مع الحياة وسبلها حتي تكون الحياة يسرة وسعيدة اما عند التعامل مع الحياة وسبلها علي انها طريق واحد لارجعة فيه ولا سماح بالمناورة فانه سيحدث ما رسمه عمرو عندما طلبت منه ان يضع رايه في الاخرين وهو عبارة عن عربة خرجت عن الطريق وانقلبت وحدث خسائر بها وبمن فيه

2 comments:

folan el folany said...
This comment has been removed by a blog administrator.
change destiny said...

بما ان الواحد فينا مش ممكن يرضي جميع الأذواق يبقى يرضي ربه و يرضي نفسه و يستمتع بدنيته